السعيدي يدشن دورة بناء قدرات العاملين في المساحات الصديقة للطفل بوادي حضرموت

دشن وكيل محافظة حضرموت المساعد لشؤون الوادي والصحراء المهندس هشام محمد السعيدي اليوم النسخة الثالثة من البرنامج التدريبي لدورة بناء قدرات العاملين والمتطوعين في المساحات الصديقة للطفل حول مفاهيم الحماية وإدارة مشروع المساحات الصديقة التي نظمها مكتب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بوادي وصحراء حضرموت بتمويل من منظمة اليونسيف.



 

ويستهدف البرنامج الذي يأتي ضمن أنشطة مشروع تعزيز وصول الخدمة الصحية والدعم النفسي الاجتماعي للمجتمعات المتضررة من النزاع في اليمن محافظة حضرموت الوادي والصحراء خلال الفترة من ديسمبر 2019م فبراير 2020م خمس من منظمات المجتمع المدني بمديريات سيئون وتريم وحريضة وحورة ووادي العين والسوم .

 

وأكد وكيل المحافظة المساعد على أهمية هذه البرامج التدريبية التي تسهم في تطوير قدرات العاملين بمنظمات المجتمع المدني لإيجاد بيئة آمنة للطفل تمكنه في المستقبل من خدمة مجتمعه ووطنه بصورة تواكب وتلاءم المرحلة القادمة.

 

بدوره أشار مدير عام مكتب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بوادي حضرموت والصحراء عبدالله باجهام بأن المكتب حريص أن تكون مشاريعه التي ينفذها تنفذ بكل حرص وجودة وتميز وإبداع وأن تكون ذات أثر ايجابي وواقع ملموس .

 

كما ألقيت في الاحتفال كلمات لإدارة المشروع ألقاها منير سويدان وأخرى لمدربة بالبرنامج شهرزاد همشري أشارت جميعها إلى أهمية البرنامج في توفير الدعم النفسي الاجتماعي وزرع القيم الفاضلة في نفوس الأطفال وتغيير العديد من السلوكيات من خلال جملة من البرامج الهادفة لتنمية قدراتهم.