فريقان طبيان بريطاني وأمريكي يزوران مأرب

جانب من الزيارة
جانب من الزيارة

يزور فريقان طبيان من منظمة مسلم هاندز البريطانية برئاسة الدكتور باسل الخضر، ومنظمة ميدو جلوبال الامريكية برئاسة تيسير الكريم، محافظة مأرب لاجراء عمليات جراحية نوعية وتدريب كوادر محلية في هيئة مستشفى مأرب العام ومستشفى كرى العام، على مدى خمسة ايام.



واستمع وكيل محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح، اليوم، من الفريقين الى شرح حول طبيعة الزيارة الانسانية الى المحافظة، بهدف تخفيف اعباء والآم الامراض خاصة الذين يحتاجون الى تدخلات نوعية الى جانب الارتقاء بالخبرات الطبية في المحافظة من خلال العمل المشترك في اجراء عمليات جراحية نوعية في مجالات العظام، والاورام، والنساء والولادة، الى جانب التأهيل والتدريب لعدد 30 كادرا صحيا في مجالي الطوارئ والنساء والولادة.

وأشاد مفتاح بدورهم الانساني الذي سيقدمونه للمرضى في المحافظة التي تواجه تحديا كبيرا في هذا القطاع بسبب استقبالها اعداد مهولة من النازحين والمهجرين الى جانب ما افرزته الحرب الظالمة التي شنتها مليشيا الحوثي على الشعب اليمني من جرحى ومصابين والتي يحتاج بعضهم الى عمليات نوعية كبرى..مؤكدا ان السلطة المحلية ستقدم الدعم والتسهيلات من اجل تعزيز العمل الانساني في المحافظة واستفادة اكبر قدر من المرضى ورفع كفاءة الكوادر الطبية العاملة.

كما اعرب عن شكره لما تقوم به مؤسسة استجابة للاغاثة والاعمال الانسانية من جهود وتواصل مع المنظمات الخارجية العاملة في القطاع الصحي لتعزيز دورها الانساني الطبي في المحافظة.

فريقان طبيان بريطاني وأمريكي يزوران مأرب

يزور فريقان طبيان من منظمة مسلم هاندز البريطانية برئاسة الدكتور باسل الخضر، ومنظمة ميدو جلوبال الامريكية برئاسة تيسير الكريم، محافظة مأرب لاجراء عمليات جراحية نوعية وتدريب كوادر محلية في هيئة مستشفى مأرب العام ومستشفى كرى العام، على مدى خمسة ايام.

واستمع وكيل محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح، اليوم، من الفريقين الى شرح حول طبيعة الزيارة الانسانية الى المحافظة، بهدف تخفيف اعباء والآم الامراض خاصة الذين يحتاجون الى تدخلات نوعية الى جانب الارتقاء بالخبرات الطبية في المحافظة من خلال العمل المشترك في اجراء عمليات جراحية نوعية في مجالات العظام، والاورام، والنساء والولادة، الى جانب التأهيل والتدريب لعدد 30 كادرا صحيا في مجالي الطوارئ والنساء والولادة.

وأشاد مفتاح بدورهم الانساني الذي سيقدمونه للمرضى في المحافظة التي تواجه تحديا كبيرا في هذا القطاع بسبب استقبالها اعداد مهولة من النازحين والمهجرين الى جانب ما افرزته الحرب الظالمة التي شنتها مليشيا الحوثي على الشعب اليمني من جرحى ومصابين والتي يحتاج بعضهم الى عمليات نوعية كبرى..مؤكدا ان السلطة المحلية ستقدم الدعم والتسهيلات من اجل تعزيز العمل الانساني في المحافظة واستفادة اكبر قدر من المرضى ورفع كفاءة الكوادر الطبية العاملة.

كما اعرب عن شكره لما تقوم به مؤسسة استجابة للاغاثة والاعمال الانسانية من جهود وتواصل مع المنظمات الخارجية العاملة في القطاع الصحي لتعزيز دورها الانساني الطبي في المحافظة.