البناء العشوائي بالمكلا.. كارثة لا بد من القضاء عليها “تقرير متلفز“

صنفت منطقتي الدواجن وجول الزقيق غربي المكلا مؤخرا، من المناطق العشوائية بحسب رؤية البرنامج الوطني لمكافحة العشوائيات الذي ترعاه السلطة المحلية بمحافظة حضرموت جنوب شرقي اليمن.



 

 

وانفردت اللجنة الأهلية بالمنطقة، بتنسيق مع لجنة مكافحة العشوائيات برئاسة العميد عبدالله باكوبن وممثلي الجهات الحكومية بالمحافظة، لتنفيذ عمل ينقذ مساحة كبيرة من الخط البلاتيني للمدخل الغربي لمدينة المكلا عاصمة المحافظة من العشوائيات.

 

 

 

وحدَّ تفاعل القيادة الجديدة لفرع الهيئة العامة للأراضي بمحافظة حضرموت من الأخطاء العشوائية، وتكفل بمعالجة المشاكل المتعلقة بالتخطيط التي تمت بصورة عشوائية ومخالفة لقوانين ولائح التخطيط الحضاري.

 

 

علاوة على معالجة مشكلة العشوايات وازدواجية الصرف الصادر من قبل الإدارات السابقة.

 

 

هذا ويطالب أهالي المنطقة ديوان رئاسة الهيئه العامه للأراضي بسرعة تعميد مخططات المنطقة الذي اشرفت على تنفيذها السلطات المحلية والقضائية وفق قانون التخطيط.