صنعاء.. اللون الأخضر الطائفي يطال كل شيء (صور)

طال اللون الأخضر كل شيء في العاصمة صنعاء، قبل أيام من الاحتفال بذكرى المولد النبوي.



 

إلى جانب ما قامت به المليشيا الحوثية في هذا الجانب، وجد أصحاب المحال التجارية أنفسهم مجبرين على طلاء أجزاء من محلاتهم بهذا اللون، أو تعليق يافطات عليها.

 

قصاصات القماش الطويلة عُلِّقت في معظم أو كل شوارع العاصمة صنعاء تقريبا. إضافة إلى السيارات والدرجات النارية ومقالب القمامة التي طليت به، ولم تسلم من ذلك قباب ومنارات المساجد أيضا.

 

يقول مواطنون لـ"اليمن العربي" إنه لم يسبق لمهم أن شاهدوا صنعاء بهذا الشكل الذي لا يختلف كثيرا عن مدن شيعية في العراق ولبنان.

 

ويضيف المواطنون: نشعر بالرعب ونحن نرى صنعاء التي احتضنت كل اليمنيين تشهد هذا التغير الذي ينسجم مع أفكار جماعة لا يتفق جل سكان هذه المدينة معها.

 

ويتابع المواطنون أن صنعاء تُجر إلى مستنقع طائفي بوتيرة متسارعة.

 

ويؤكد المواطنون أنه لا مشكلة لديهم في الاحتفال بالمولد النوبي، والمشكلة، من وجهة نظرهم، أن يتم إلزامهم بالاحتفال على الطريقة الحوثية غير المألوفة وغير المعروفة.

 

ويشير المواطنون إلى أن المليشيا لا تحتفل حقيقة بالمناسبة، وإنما تتعامل معها كفرصة للإثراء، وفرض الهوية الخاصة بها، وحشد الناس إلى جبهات القتال.