ليبيا.. الجيش الوطني يستهدف مواقع الميليشيا في طرابلس

ليبيا.. الجيش الوطني يستهدف مواقع الميليشيا في طرابلس
ليبيا.. الجيش الوطني يستهدف مواقع الميليشيا في طرابلس

تواصلت أمس المعارك في مختلف محاور القتال حول العاصمة الليبية، حيث شن سلاح الجو الليبي وبشكل مكثف ضربات على مواقع للميليشيات في عدد من المناطق، وسيطر الجيش الليبي على كامل المنطقة الممتدة من سرت حتى رأس أجدير.



 

وذكر المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، أن سلاح الجو شن ضربات جوية مكثفة على عدد من تمركزات الميليشيات في كل من الزطارنة وغوط الرمان وتاجوراء والسواني. وأضاف أن غارات جوية استهدفت تمركزات وآليات الميليشيات القريبة من كوبري السواني جنوب طرابلس. وكانت اشتباكات مسلحة تجددت بمحاور القتال فجر أمس بين قوات الجيش الليبي وعناصر الميليشيات.

 

ولفتت مصادر ميدانية إلى أن محاور مدينة العزيزية والساعدية والمطار وطريق المطار ومنطقة الأصفاح وخلة الفرجان شهدت أمس اشتباكات قوية بالأسلحة الثقيلة.

 

في الأثناء، أعلن اللواء أحمد المسماري، الناطق باسم الجيش الليبي، انسحاب عدد كبير من عناصر المجموعات الإرهابية ومسلحي الميليشيات من عدة مناطق في محيط طرابلس، تحت وقع ضربات الجيش، الذي قال إن سلاحه الجوي «يسيطر على كامل المنطقة الممتدة من سرت حتى رأس أجدير عند الحدود الليبية - التونسية».

 

 

 

رد فوري

 

وهدد المسماري بالرد الفوري على أي تهديد أمني في هذه المنطقة، لافتاً إلى أن مدينة مصراتة تحت عمليات الاستطلاع المستمرة.كما أوضح المسماري أن سلاح الجو نفذ ضربة على منطقة أبو معاذ بمدينة غريان، استهدفت تمركزاً مسلحاً توجد به دبابتان وعربات عسكرية من نوع غراد، ونجم عنها إصابة تسعة مسلحين.

 

كما تم شن ضربات جوية أخرى في مواقع غرب العزيزية. وفي سياق متصل، أكد العميد خالد المحجوب مدير إدارة التوجيه المعنوي والمركز الإعلامي لعمليات الجيش الليبي، أن القوات تواصل تحقيق تقدمات واسعة، ومدروسة نجحت في النهاية بالسيطرة على مشروع الهضبة.