مليار دولار استثمارات أكبر صندوق سيادي بالعالم في سوق الأسهم السعودي


ارتفعت استثمارات أكبر صندوق سيادي في العالم "الصندوق السيادي النرويجي" في سوق الأسهم السعودية لتصل لـ1.04 مليار دولار "3.9 مليار ريال" نهاية 2018، مقارنة بـ831.5 مليون دولار 3.1 مليار ريال في 2017، مسجلا بذلك ارتفاعا يقدر بنحو 25%، وفقا للعين الإخبارية.

وتوزعت استثمارات الصندوق على 44 شركة سعودية مدرجة في سوق الأسهم المحلية نهاية 2018، مقابل 42 شركة في عام 2017، وفقا لما ذكرته صحيفة الاقتصادية السعودية.

واستحوذ القطاع المصرفي السعودي على النصيب الأكبر من استثمارات الصندوق (القيمة السوقية) بـ9 مصارف بقيمة 459.6 مليون دولار (1.7 مليار ريال) نهاية عام 2018، تعادل 44% من إجمالي قيمة استثمارات الصندوق في الشركات السعودية.

وبحسب قيمة الاستثمار أو القيمة السوقية، جاء مصرف الراجحي ومجموعة سامبا المالية، أكبر الشركات أو المصارف السعودية التي يستثمر فيها الصندوق السيادي النرويجي نهاية 2018، بقيمة 139.4 مليون دولار (522.6 مليون ريال)، و119.1 مليون دولار (446.5 مليون ريال) على التوالي.

تلاهما البنك الأهلي التجاري بقيمة 38.3 مليون دولار (143.5 مليون ريال)، ثم بوبا العربية بقيمة 66.2 مليون دولار (248.4 مليون ريال)، والبنك الأول وشركة بوبا العربية بقيمة 54.4 مليون دولار (204 ملايين ريال) لكل منهما، وشركة التعاونية بقيمة 47.2 مليون دولار (176.9 مليون دولار).

ويملك الصندوق في شركة سابك نحو خمسة ملايين دولار (18.7 مليون ريال) تمثل فقط 0.01% من الشركة.

ووفقا لأكبر الحصص، فتصدرتها شركتا ولاء للتأمين وإكسترا بحصص 4.39% و4.01%، فيما حصص الصندوق في بقية الشركات دون الـ4% وبلغت القيمة السوقية للصندوق 960.8 مليار دولار في نهاية عام 2018 بانخفاض عن 987.8 مليار دولار في العام السابق.

وبلغت قيمة الاستثمارات في الأسهم 637.4 مليار دولار، في حين بلغت قيمة الاستثمارات العقارية غير المدرجة في البورصة 28.6 مليار دولار، وبلغت القيمة السوقية للاستثمارات ذات الدخل الثابت 294.8 مليار دولار.

وكان توزيع أصول الصندوق 66.3% من الأسهم و3% من العقارات و30.7% من الدخل الثابت.

تأتي زيادة استثمارات الصندوق في الأسهم السعودية على الرغم من تسجيل الصندوق خسائر في استثماراته عالميا خلال 2018 بنسبة 6.1% نحو 56.4 مليار دولار، هي الأولى خلال 7 سنوات منذ عام 2011، نتيجة لخسائر بنسبة 9.4% استثماراته بالأسهم العالمية.